بابل اولا .. دراسة ميدانية في جامعة بابل تكشف عن ارتفاع الادمان بين نزلاء السجون
 التاريخ :  13/03/2019 07:35:47  , تصنيف الخبـر  كلية العلوم
Share |

 كتـب بواسطـة  امال عباس عبيد القره غولي  
 عدد المشاهدات  129


بابل اولا .. دراسة ميدانية في جامعة بابل تكشف عن ارتفاع الادمان بين نزلاء السجون



  كشفت دراسة ميدانية في كلية العلوم بجامعة بابل عن ارتفاع نسب المدمنين بين نزلاء السجون . واحتلت محافظة بابل المرتبة الاولى من بين اربع محافظات ( بغداد ، ذي قار ،المثنى ، بابل ) عينة البحث وجاء مخدر الأمفيتامين الاعلى تعاطيا بين السجناء في المحافظة وهدفت الدراسة التي اجراها طالب الدبلوم العالي أحمد فاضل وادي إلى التحقق من وجود اثني عشر نوع من المخدرات الشائعة باستخدام اشرطة DOA-12 . حيث جمعت 194 عينة ادرار من 194 رجل (متوسط العمر32 سنة ) من السجناء في مراكز الشرطة الموقوفين حيث تم استخدام كوب الادرار المعقم حجم 60 مل لجمع الادرار وغمر الشريط متعدد الفحوصات مباشرة وفقا لتعليمات الشركة المصنعة . يعيشون هؤلاء في محافظات بغداد ، بابل ، المثنى وذي قار. وأظهرت النتائج ارتفاع نسبة المدمنين المشتبه فيهم (52.06?) من 101 سجين في محافظة بابل و (22.16?) من 43 سجين في محافظة بغداد و (14.43?) من 28 سجين في محافظة المثنى و (11.34?) من سجين في محافظة ذي قار.





بينت النتائج أن الفحوصات موجبة بنسبة (25?) (49 سجين ) لسبعة أنواع من المخدرات . وكشفت النتائج أن مخدر الأمفيتامين (AMP) يمثل 36 سجين بنسبة (73.48 ?) ، خمسة سجناء بنسبة (10.20 ?) للبنزوديازيبينات (BZD) ، ثلاث سجناء بنسبة ( 6.12 ? ) لمضاد الاكتئاب ثلاثي الحلقات (TCA) ،سجينين بنسبة 4.08 ? لل phencyclidine (PCP) و سجين واحد بنسبة (2.04 ?) لكل من Tetrahydrocannabinol (THC) ، Buprenorphine (BUP) والميثامفيتامين (METH) . وكان مخدر الامفيتامين (AMP ) شائعًا في جميع المحافظات باستثناء "ذي قار" بينما كان ال THC و BUP في ذي قار فقط. و كان BZD في جميع المحافظات باستثناء المثنى ، TCA فقط في بابل وبغداد ، PCP و METH فقط في بابل. لخصت الدراسة الحالية إلى أن الفئة العمرية بين مدمنين المخدرات متشابهة في مختلف المناطق الجغرافية المفحوصة ، ويستخدم مخدر الأمفيتامين بشكل كبير بين مدمني بابل (يسمى تجاريا ب الكرستال ). يذكر ان الدراسة نوقت في قسم علوم الحياة بكلية العلوم في جامعة بابل.
اعلام الكلية /عماد الزاملي